منتديات سيفن ستارز
عزيزى الزائر نتمنى ان تكون فى تمام الصحة والعافية نتمنا ان تسجل معنا وانشاء الله تفيدنا وتستفيد منا المدير العام لمنتديات سيفن ستارز




 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
ارجو من الساده الاعضاء القدامى تعديل بيانتهم الشخصية
ياجماعة انصحكم بالدخول على المنتدى بالمتصفع العملاق Mozilla Firefox
مشاركتك بالموضوعات تعنى أنك قرأت قانون المنتدى ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا الموضوع او الردود
تتقدم منتديات سيفن ستارز بأحر التهانى القلبية للأخت رونى المحامية المشرفة على المنتدى القانونى وذلك بمناسبة الزواج السعيد نسأل الله لها التوفيق فى حياتها وألف مليون مبروك لها ولزوجها الأستاذ /حسين إبراهيم حسين وعقبال البكارى وحياة سعيدة ملؤها التراحم والمحبة والقرب من الله
على السادة الأعضاء الإلتزام بالأقسام النوعية للمنتدى عند تقديم مساهماتهم حيث يكون كل موضوع داخل القسم الخاص به حتى يعطى الشكل المطلوب مع سهولة الوصول إليه لكل متصفح .فالموضوعات الخاصة بالمرأة داخل منتدى المرأة .والموضوعات التى تتحدث عن الإسلام توضع فى المنتدى الإسلامى   ...وهكذا ..ونشكر لكم حسن العمل .كما نشكركم على الأداء الممتاز داخل المنتديات..كما نحذر من الخوض أو التطرق لما يمس الغير أو التهجم أو إذدراء الأديان أو الخوض فى موضوعات سياسيه..المنتديات  أصلاً ..منشأة لتبنى وجهة النظر الأجتماعيه والإسلاميه لأهل السنة والجماعة دون التقليل من الغير بل الإحترام المتبادل..وللجميع ودون تميز بجنس أو نوع أو دين أو لون وشكراً لكم جميعاً...
إدارة المنتديات...سيفن ستارز.

شاطر | 
 

 ننشر تفاصيل خطة الـ"10 ملايين دولار" لتدويل قضية الاختفاء القسرى.. التنظيم الدولى للإخوان يدير الخطة من لندن.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن المرجاوى
المدير العام
المدير العام
avatar

الجنس : ذكر عدد المساهمات : 3628
تاريخ الميلاد : 03/06/1963
تاريخ التسجيل : 06/11/2010
العمر : 53
المزاج مصر العربيه

مُساهمةموضوع: ننشر تفاصيل خطة الـ"10 ملايين دولار" لتدويل قضية الاختفاء القسرى.. التنظيم الدولى للإخوان يدير الخطة من لندن.   الأربعاء ديسمبر 02, 2015 3:47 pm

ننشر تفاصيل خطة الـ"10 ملايين دولار" لتدويل قضية الاختفاء القسرى.. التنظيم الدولى للإخوان يدير الخطة من لندن.. والبرادعى وأيمن نور وتوكل كرمان سفراء السوء للقضية فى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية
•• مصادر: تكليف مستشار قانونى انجليزى لتشويه مؤسسات الأمن المصرية
•• استغلال وسائل الإعلام المعادية لمصر فى الدعوة لتجميد أنشطة التعاون الاقتصادى مع أوروبا
•• تجنيد المنظمات الحقوقية المشبوهة ونواب بالبرلمان الجديد فى رصد حالات وهمية للاختفاء القسرى
•• ظهور إعلامى مكثف لـ"أبو الفتوح" و"وائل غنيم" ونشطاء من 6 إبريل للترويج للقضية
•• طلبات الاستجواب للداخلية أمام مجلس النواب ستكون ذريعة للمنظمات الدولية بانتشار الاختفاء القسرى فى مصر
•• أجهزة مخابرات دولية تستهدف تنفيذ الخطة قبل الذكرى الخامسة لثورة يناير
بدأ التنظيم الدولى لجماعة الإخوان الإرهابية بمعاونة من أجهزة مخابرات أجنبية تنفيذ خطة لتشويه صورة مصر والنظام السياسى القائم، من خلال رصد وديعة بمقدار 10 ملايين دولار للترويج لما يسمى بجرائم الاختفاء القسرى فى مصر، وتسليط الضوء عليها، وتقديم شكاوى لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان والديمقراطية، والترويج كذبا بأن النظام المصرى يمارس جرائم ضد الانسانية، ويشن حملات من الاعتقالات وحالات الاختفاء القسرى لم تكن موجودة من قبل فى أى نظام سياسى.
ويدير لتنظيم الدولى لجماعة الإخوان الإرهابية الخطة الجديدة من العاصمة البريطانية لندن، بدعم من شخصيات ورموز معروفة بدعمها ومساندتها لجماعة الإخوان الإرهابية من بينهم الدكتور محمد البرادعى، والناشطة اليمنية الإخوانية توكل كرمان، والدكتور أيمن نور الداعم لسياسات الجماعة، ويستقر حاليا فى لبنان، ويتردد على عدد من البلاد الأوروبية، بالإضافة إلى رموز وقيادات تنظيمية فى جماعة الإخوان تعيش فى تركيا وقطر.
وقالت مصادر مطلعة أن خطة "وديعة الـ 10 ملايين دولار"، بدأت بتوكيل مستشار قانونى انجليزى الجنسية، ليتولى مسئولية إثارة القضية لدى الأمم المتحدة والمنظمات الحقوقية الدولية، من أجل إصدار تقارير حول تفشى ظاهرة الاختفاء القسرى للمواطنين فى مصر، وتغول قبضة رجال الأمن وانتهاك الحقوق والحريات العامة للمواطنين، الأمر الذى يستوجب فرض عقوبات على مصر، ووقف كافة برامج الدعم والمساندة والشراكة مع الدول الأوروبية، وتجميد أنشطة التعاون الاقتصادى والسياسى، بدعوى عدم إلتزام مصر بالمواثيق والمعاهدات الدولية الخاصة بالاختفاء القسرى للمواطنين، على رأسها الاتفاقية الدولية لحماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسرى، والتى تستند على ميثاق الأمم المتحدة والإعلان العالمى لحقوق الإنسان، والعهد الدولى الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية، وكذلك العهد الدولى الخاص بالحقوق المدنية والسياسية، الصكوك الدولية الأخرى ذات الصلة بمجالات حقوق الإنسان والقانون الإنسانى والقانون الجنائى الدولى.
وأكدت المصادر أن خطة "وديعة الـ10 ملايين دولار" تعتمد على محورين أساسيين للعمل، على مستوى الداخل والخارج، حيث تعتمد فى الداخل على عدد من المنظمات الحقوقية المشبوهة، التى تتلقى تمويلات أجنبية من منظمات مانحة معروفة بالعداء لمصر، من أجل رصد حالات للاختفاء القسرى ورصد أسماء وحالات وهمية، وإنهاك أجهزة الأمن ووزارة الداخلية فى عمليات البحث والتحرى عنها، دون جدوى تحت ضغط الرأى العام، وعدد من وسائل الإعلام المأجورة ووسائل التواصل الاجتماعى، التى يتم تحريكها من خلال اللجان الاليكترونية لجماعة الإخوان، بالإضافة إلى استغلال بعض نواب البرلمان الجديد وتوريطهم فى القضية بدعوى تصحيح مسار الداخلية وأجهزة الأمن ووقف عنف الأمن ضد المواطن، موضحة أن طلبات الإحاطة التى يقدمها البرلمان أو الاستجوابات ضد وزارة الداخلية ستكون الذريعة التى تستغلها المنظمات الأجنبية لإدانة مصر أمام الأمم المتحدة وتطبيق الخطة المذكورة، كما تم رسمها من قبل أجهزة المخابرات الدولية وأجنحة التنظيم الدولى فى أوروبا.
وكشفت المصادر أن المحور الداخلى فى خطة تشويه مصر يعتمد أيضا على مجموعة من النشطاء فى الحركات الثورية، المعروفة بتوجهاتها المعادية من الدولة المصرية مثل حركة 6 إبريل ومجموعات الاشتراكيين الثوريين، بالإضافة إلى نماذج مثل وائل غنيم وعبد المنعم أبو الفتوح، موضحة أن هذه الشخصيات سيكون لها ظهور إعلامى مكثف خلال الفترة المقبلة من أجل عرض وإثارة قضية الاختفاء القسرى لمواطنين مصريين داخل وخارج الحدود المصرية، فى إطار الخطة المذكورة، والتجهيزات المعدة قبل الذكرى الخامسة لثورة 25 يناير.
وذكرت المصادر أن المحور الخارجى من الخطة يعتمد على عرض تقاريرإعلامية تشير إلى حالات الاختفاء القسرى لمواطنين فى مصر، وإلقاء اللوم والمسئولية على أجهزة الأمن، وذلك من خلال الصحف ووكالات الأنباء المعروفة بدعم جماعة الإخوان الإرهابية وخدمتها المباشرة لخطط أجهزة المخابرات الدولية على رأسها المخابرات الانجليزية والألمانية والتركية، فى ظل محاولات مستمرة لإسقاط مصر وتشويه صورتها وتفكيك مؤسساتها باعتبارها العقبة الوحيدة أمام نفوذ الغربية الأمريكية فى منطقة الشرق الأوسط.
وأضافت المصادر: "سوف تعمل النخبة المصرية الموالية للإخوان فى الخارج مثل البرادعى وأيمن نور وغيرهم على الترويج لجرائم الاختفاء القسرى للمواطنين، حتى يتم تحريك القضية بشكل رسمى من خلال الإدانة أو التنديد عن طريق الأمم المتحدة، تمهيداً لتحرك دولى أوسع يستهدف النيل من سمعة مصر، ويدعم خطط تفكيك مؤسساتها وأجهزتها".
وأشارت المصادر إلى أن الترويج لمصطلح الاختفاء القسرى للمواطنين أمر فى غاية الخطورة، خاصة وأن هذه الجريمة ينص عليها القانون فى باب الحقوق والحريات والواجبات العامة فى المادة رقم 63، التى تقول: " يحظر التهجير القسرى التعسفى للمواطنين بجميع صوره وأشكاله، ومخالفة ذلك جريمة لا تسقط بالتقادم "، موضحة أن هناك محاولات لاستغلال الالفاظ والمصطلحات القانونية لتشويه صورة الأمن المصرى، وإنهاك المؤسسات السيادية وأجهزة التحرى وجمع المعلومات فى قضايا لها توازنات وأبعاد دولية هامة، قد تؤثر على مسار عمليات التحول الاقتصادى والتنمية التى تنشدها مصر فى الفترة المقبلة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ننشر تفاصيل خطة الـ"10 ملايين دولار" لتدويل قضية الاختفاء القسرى.. التنظيم الدولى للإخوان يدير الخطة من لندن.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سيفن ستارز :: قسم الموضوعات العامة :: الموضوعات العامة-
انتقل الى: