منتديات سيفن ستارز
عزيزى الزائر نتمنى ان تكون فى تمام الصحة والعافية نتمنا ان تسجل معنا وانشاء الله تفيدنا وتستفيد منا المدير العام لمنتديات سيفن ستارز




 
الرئيسيةالبوابةاليوميةبحـثالتسجيلدخول
ارجو من الساده الاعضاء القدامى تعديل بيانتهم الشخصية
ياجماعة انصحكم بالدخول على المنتدى بالمتصفع العملاق Mozilla Firefox
مشاركتك بالموضوعات تعنى أنك قرأت قانون المنتدى ، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا الموضوع او الردود
تتقدم منتديات سيفن ستارز بأحر التهانى القلبية للأخت رونى المحامية المشرفة على المنتدى القانونى وذلك بمناسبة الزواج السعيد نسأل الله لها التوفيق فى حياتها وألف مليون مبروك لها ولزوجها الأستاذ /حسين إبراهيم حسين وعقبال البكارى وحياة سعيدة ملؤها التراحم والمحبة والقرب من الله
على السادة الأعضاء الإلتزام بالأقسام النوعية للمنتدى عند تقديم مساهماتهم حيث يكون كل موضوع داخل القسم الخاص به حتى يعطى الشكل المطلوب مع سهولة الوصول إليه لكل متصفح .فالموضوعات الخاصة بالمرأة داخل منتدى المرأة .والموضوعات التى تتحدث عن الإسلام توضع فى المنتدى الإسلامى   ...وهكذا ..ونشكر لكم حسن العمل .كما نشكركم على الأداء الممتاز داخل المنتديات..كما نحذر من الخوض أو التطرق لما يمس الغير أو التهجم أو إذدراء الأديان أو الخوض فى موضوعات سياسيه..المنتديات  أصلاً ..منشأة لتبنى وجهة النظر الأجتماعيه والإسلاميه لأهل السنة والجماعة دون التقليل من الغير بل الإحترام المتبادل..وللجميع ودون تميز بجنس أو نوع أو دين أو لون وشكراً لكم جميعاً...
إدارة المنتديات...سيفن ستارز.

شاطر | 
 

 يسري فودة .. وظل الزعيم.

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حسن الذهبى
عضو stars
عضو stars
avatar

اسم العضو : حسن الذهبى
الجنس : ذكر عدد المساهمات : 2044
تاريخ الميلاد : 11/03/1956
تاريخ التسجيل : 16/01/2014
العمر : 61
المزاج عال

مُساهمةموضوع: يسري فودة .. وظل الزعيم.   الأحد يناير 18, 2015 4:54 am


Eyad Harfoush


الشعب لمؤسسات الدولة في ظرف تاريخي معين! والصبر - المشروط بدوره بوجود الأمل وتوسم الصدق - في ذلك الظرف. ملاحظات وتعليقات "الحاجة سعاد" التي سردها "الحسيني" تستحق الاستماع إليها وتأملها بلا شك!
 
يسري فودة .. وظل الزعيم
نبهني صديقي العزيز الدكتور "محمد إسماعيل حافظ" لما قاله "يسري فودة" في لقائه مع "محمود سعد" على قناة النهار في ١٥ يناير الجاري، فشاهدته على يوتيوب. عندما سأله "سعد" لو كان أحدا قد "داس له على طرف" نفى "فودة" هذا، لكنه علل توقف برنامجه بالمناخ العام غير المواتي!! والسؤال الأول هنا؛ لو كنت صاحب فكر وقضية، ووجدت المناخ غير مواتٍ لقضيتك، هل يفترض أن يزيد هذا التحدي من حماسك أم يدفعك للتوقف؟ خاصة وقد نفيت وجود أي تهديدات أو تليفونات ... الخ! لكن الأنكى والأمر هو ما دلل به "يسري فودة" على المناخ غير المناسب! مستنكرا تكرار الإذاعة المصرية لأغاني "عبد الحليم" في عصر الزعيم "جمال عبد الناصر"، حتى صرنا - وفقا لتعبيره - كأننا نعيش في عصر عبد الناصر من كثرة تكرارها. ولست أفهم ما الذي يجعل المناخ غير مناسب في ملامح الوفاء لقائد راحل في ذكرى مولده؟ كل شعوب العالم تفعل هذا بالمناسبة، وقد ابتليت مصر منذ منتصف السبعينيات ولمدة أربعين عاما بالجحود على المستوى الرسمي، والذي وصل لحذف مقاطع تخص الزعيم من أغنية "صورة" وغيرها، فهل كان هذا الجحود هو المناخ المناسب لإبداع سيادته؟
 
ثم حاول "فودة" أن يكون منصفا، فقال أن الزعيم كان "زعيم فذ وكاريزما لا تضاهى، وله إنجازات كثيرة جدا ليس منها الحرية، وليس منها مجتمع سياسي حقيقي"! وهي عبارة قد ينخدع كثيرون في دقتها، و"إنصافها" اللمضلل. وبيان ما بها من خطأ واعوجاج هو الدافع الأساسي لكتابة مقالي هذا.
 
لو أصاب "فودة" ولو أنصف لقال: "له إنجازات كثيرة ليس منها الديمقراطية الغربية، وليس منها مجتمع سياسي تعددي على النمط الغربي". لو قال هذا لوافقناه عليه! فالزعيم لم يدع لنفسه أبدا انتهاج الديمقراطية الغربية، ولا حتى الإيمان بها! لكن استخدام قيمة مطلقة هي "الحرية" كمرادف لنمط ممارسة سياسية هو الديمقراطية التعددية بنمطها الغربي هو خطأ فكري كبير لا أحسب "فودة" يقع فيه غافلا. فالحرية كقيمة تشمل حرية الأمة واستقلال إرادتها الوطنية، وهو ما حققه "عبد الناصر"، وتشمل تحرير البسطاء والكادحين من سيطرة رأسالمال، وهو ما حققه "عبد الناصر" يقينا! أما الديمقراطية التعددية (كآلية) فكان للزعيم معها شأن آخر!  
 
 كانت ثورة "عبد الناصر" معنية بتحقيق مجتمع الكفاية والعدل؛ كفاية الإنتاج وعدالة التوزيع، فكانت الاشتراكية خيارها المنطقي! وكان خيار الحزب الواحد ونظام الاستفتاء كمصدر للشرعية هو خيار معظم الأنظمة الاشتراكية في العالم في الخمسينيات والستينيات! لماذا لم تنتهج الأنظمة الاشتراكية نمط الديمقراطية التعددية الغربية وقتها؟ بسبب القصور الجوهري في هذا النمط - والذي مازال موجودا به لليوم - وهو سيطرة رأسالمال! ومازال قرار ساكن البيت الأبيض اليوم مرهونا لصالح المؤسسات المالية العملاقة التي كانت داعمة لترشيحه! وكان طبيعيا أن تبتعد الأنظمة اليسارية التي "تتحسس" من عبارة "سيطرة رأسالمال" عن النمط التعددي، فضلا عن اعتبارات أخرى كثيرة (ليس هذا مجالها). صحيح أن نظام الحزب الواحد بدوره لم يكن مثاليا أو خاليا من العيوب الجوهرية، وصحيح أن الفكر البشري قد أنتج مع الألفية الثالثة أطروحات تجمع بين الاشتراكية وجوانب من الديمقراطية الغربية، ولكن؛ هل من الإنصاف أن نحاسب نظام الستينيات بمعايير الألفية الثالثة في الفكر السياسي؟





وفي النهاية؛ تبقى المقارنة كاشفة وفاضحة، بين بساطة وعمق "الحاجة سعاد" وبين طنطنة "فودة" الخالية من العمق ومن العدل


معا!! والتي لا يمكنني أن أحسن الظن بها، عندما تكون مسبوقة بتحسس واضح من إذاعة أغاني الزعيم في ذكرى مولده، وتصوير الأمر بأن الإعلام يحاول خلق حالة!! بالمناسبة؛ ألا يذكركم اتهام الإعلام هنا بشيء؟ ألم تكن تلك تهمة منسوبة ليسري فودة ضمن عديد من الإعلاميين من قبل الإخوان؟ 






الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
يسري فودة .. وظل الزعيم.
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات سيفن ستارز :: قسم الموضوعات العامة :: الموضوعات العامة-
انتقل الى: